reflections

Über

لسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

الشموع في حياتنا بطبيعتها لاتدوم ،، فـ النار تلتهمها ولكن بشكل غير مباشر

ولكن من يستطيع ان يطفىء شمعة مشاعرك وأحاسيسك التي لاتعجب الغير الا أنت ونفسك!

ومن يستطيع إشعال شمعة أحاسيسك ومشاعرك الجميلة إلا أنت ونفسك !

لم لا...

تشعل شمعة صدقك و تطفىء شمعة كذبك

لم لا...

تشعل شمعة حلمك وتواضعك و تطفىء شمعة تعاليك وغرورك

لم لا...

تشعل شمعة حبك للآخرين و تطفىء شمعة حقدك وكراهيتك

لم لا...

تشعل شمعة عدلك ومساواتك و تطفىء شمعة ظلمك

لم لا...

تشعل شمعة احترامك و تطفىء شمعة كبرك

لم لا...

تشعل شمعة ابتسامة قلبك و تطفىء شمعة حزنك وعبوسك

لم لا...

تشعل شمعة آمالك وأحلامك و تطفىء شمعة يئسك وفقدانك للحياة من جديد

لم لا...

تشعل شمعة خير و تطفىء شمعة شر

لم لا.....تشعل شمعة جميلة من حياتك و تطفىء شمعة نكرة من حياتك

أرأيت فأنت بذاتك من يمكنه أن يطفىء شمعة ويشعل أخرى ،، فانظر ما بك من شموع تحتاج لإطافائها وأشعل بدلاً منها شموع تحتاج لها وكن صادقاً مع نفسك ومع غيرك ولاتشعل إلا مايرضيك و يرضي الآخرين ..
أنت بنفسك شمعة وأنت بذاتك شمعة وأنت بإحساسك شمعة وأنت بمشاعرك شمعة ،، وأنت من يمكنه أن يتحكم بشموع حياته
[ Ajouter un commentaire ] [ Aucun commentaire ]
# Posté le mercredi 26 novembre 2008 19:22
مجتمع لا يرحم
السلام عليكم ورحمة الله

يكثر في زماننا هذا من يستغل طيبة الانسان وصفاء نيته وأصاله معدنه ... ويقابلها بنفس تملؤها وتسير في عروقها سموم الحقد والكراهيه . نفس خبيثة تفوح منها روائح المكر والخداع وسوء النية .انها وجوه تختبيء تحت اقنعة تغدر بالناظر اليها وتوقعه في حفرة من الوهم ظاناً منها حسن النية .
وعندما ننظر للانسان صاحب القلب الطيب فانه ينظر للدنيا بعين طبعه , ينظر للدنيا على انها بستان من الزهور اين ما مد ناظريه لا يشاهد الا ألوان الود وطيور الحب ناسياً ان تلك الزهور لها أشواك عندما تخدش - مجرد خدش بسيط - يسيل دم المصاب منها .
أو قد ينظر للدنيا على انها بحر شواطئه ذهبية وأمواجه هادئه وفي سكون الليل يشاهد القمر وقد بسط نوره على خد البحر والموج هادئ , مشاهد جميلة ولكنه نسي ان البحر غدار وأن أمواجه قد تهيج في لحظه .
قد يخونني التشبيه والتعبير ولكنني احاول أن اصورا واقعنا الاليم في هذا الزمان العقيم الذي كان يسكنه مجتمع كان يروى عنه الالفة والمحبة وصفاء القلوب وسادت فيه روح الاخوه .
فما حال مجتمعنا ؟ وما هذا الزمان العجيب ؟
لا يكاد يربط الانسان بالانسان شي وكأنه لم يعد توجد هناك مبادئ ولا أخلاق ولا قيم وعادات ولا حتى دين , ومواثيق المحبين التي يقطعونها على انفسهم تصبح هباءاً منثورا , اصبحت كلام ليل يمحوه النهار .
كل انسان يكذب على الاخر ويأكل لحمه ويختلق المشكلات ورغم ذلك يوهمه بأنه الصديق الصادق الصدوق أو يوهمها أو توهمه بأنه الحبيب الاوحد . حتى كلمات العاشقين تخرج من اللسان لا من القلب .
لا اقول عن نفسي بأني عشت زمنا طويلاً فهذا زماننا نحن جيل اليوم , ولا اقول بأن زماننا هذا يخلو من أصحاب العقول النيره والقلوب الطيبة بل بالعكس نحن لا نزال بألف خير ولله الحمد .
ولكن يبقى هذا التساؤل ...
هل سيعيش الانسان الخلوق مع هؤلاء البشر في زمن العجائب ؟ أم يعمل بالمثل الذي يقول ( كن ذئباً والا أكلتك الذئاب ) ؟
تحياتي وحتراماتي للجميع
[ Ajouter un commentaire ] [ Aucun commentaire ]
# Posté le lundi 24 novembre 2008 22:24
moi . moi et moi
[ Ajouter un commentaire ] [ Aucun commentaire ]
# Posté le dimanche 23 novembre 2008 22:48
(( الإنسان الذي لا يفهم صمتك كيف له أن يفهمك حين تتحدث ))
الإنسان الـذي لا يفهـم صمتـك كيـف لـه أن يفهمـك حيـن تتحـدث؟!!!
حيـنـمـا يـذوب الـلـيـل فـي أعـيــن الــظــلام
وأغــفـو بـيــن خـلـوات صمــتـي
أتــسـائـل فــي ذات نـفـسـي
مـاذا أفعـل بكـل ماعشـت وكـل ماكتـب فـي الزمـن المـاضـي
أأخــفــيــه أم أتـنــاســاه !

فهو غير قابل سوى للنزف وعيناي لاتتقنان الضحك في مـدن الملـح !..
خرجنا للحياة نبكـي وعشنـا نبكـي وسنمـوت بهـا ونحـن نبكـي ..!
خرجنا للحياة ومنا من يستعمل حاسة السمـع أكثـر مـن حاسـة النطـق
فإعتقدنـا بأنـه سيصبـح معـزولاً عـن العالـم يعـيـش منطـويـا
خـجـولاً ولكنـنـا نسيـنـا بـأنـه مــن الممـكـن أن يـصـبـح
قــارئــاً نـهـمــاً ..!
لـيــس فـقـط قـارئــاً لـلـكـتب
فـالكـتـب لاتـعـنـي إنــسـانـاً يــقـرأ !!..
والـصمـت يــسـاوي إنـســانــاً يــفــكــر !!
كـم منـا مـن جلـس فـي أخـر صـف لحضـور مسرحيـة الحيـاة
وراقـب تلـك الشخصـيـات الـتـي تتـحـرك عـلـى المـسـرح
وبـقـعـة الــضــوء الــتـى تـتـحـرك مـعـهــم !
رغم قيام الجمهور للتصفيق بعد إنتهاء العرض إلا أنه ظل جالساً ينتظر ..!
ويـتـعجـب لمـن قــامــوا ويـنـعـتـهـم
بـ( الجـــهـلاء ) !!..
* لــســت أعــلـم مـن الـجـاهل فـيــهــم *
( وجـــه مـبـتســــم ) !
( الأطــفــال )
مـنـهـم شـخـصـيـات صـامـتـه ( غــريـبـه
ومـنـهم شـخـصـيـات مـرحـه ضـاحـكـه
( أعـتـقــد بـأنـي مـن الـفـئـة الأولـــــى )
< وجــه حـزيـن
أعـتـرف : عـجـزت عـــن تـغـيـر بـعــض إعـتـقـادات
الـبـشـر فــي تـلك الـشـخـصـيـه ...
ولكـننــي عــاقـبـتـهـم !love
بــتــرك آذانـهــــم
( وجــــه مــبــتــسـم )
وكـونــت عـالـمـي الخـيـالـي أرتـــل بـــه أحـلامــي
وأعــيـــش أيــــامــي
أخــيــراً
( الإنسان الذي لا يفهم صمتـك كيـف لـه أن يتفهمـكَ حيـن تتحـدث

دمتم في حفظ الرحمن

Alter: 27
 

Ich mag diese...



Mehr über mich...



Werbung




Verantwortlich für die Inhalte ist der Autor. Dein kostenloses Blog bei myblog.de! Datenschutzerklärung
Werbung